• BA

هكذا يخلد المغرب ذكرى استرجاع إقليم وادي الذهب في زمن كورونا


يخلد الشعب المغربي، ومعه أسرة المقاومة وجيش التحرير اليوم الجمعة، الذكری الحادية والأربعون لاسترجاع إقليم وادي الذهب، التي تشكل محطة تاريخية وضاءة في مسيرة استکمال الاستقلال الوطني وتحقيق الوحدة الترابية، وذلك في أجواء من الحماس الوطني والتعبئة الدائمة والمستمرة لصيانة الوحدة الترابية المقدسة.

وذكرت المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير في بلاغ لها بالمناسبة، أن هذه الذكرى تحل في ظروف دقيقة وحرجة تجتازها بلادنا كسائر بلدان المعمور مع جائحة كورونا كوفيد 19. مؤكدة أنه، مع ذلك، فإن المندوبية حريصة على الاحتفاء بهذه الذکری المجيدة كسائر الذكريات الوطنية الغراء في موعدها ومن خلال التواصل الرقمي.

وستَبث بالمناسبة، الإذاعة الجهوية للداخلة، وقناة العيون الجهوية عددا من الإطلالات الخاصة بالذكرى، كما ستُعرض عدد من المنشورات عبر الصفحة الرسمية للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير على وسائط التواصل الاجتماعي.

كما أشار البلاغ إلى أنه بالنظر لظروف التدابير الوقائية والاحترازية التي تفرض التباعد الاجتماعي، وحرصا من النيابة الجهوية للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بالداخلة على الانفتاح على أوسع الفئات والشرائح السوسيو -ثقافية، سيتم بث زيارات وجولات افتراضية لفضاءي الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحریر بالداخلة واوسرد، مع فسحة للأطفال لاطلاعهم وتعريفهم على عينات من إصدارات ومنشورات المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير الموجهة للأطفال والناشتة، بالإضافة إلى تقديم تجارب ناجحة للمشاريع الذاتية الصغرى والمتوسطة، والتعاونيات المحدثة بمبادرة من بنات وأبناء قدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير في إطار التشغيل الذاتي والعمل المقاولاتي.

Inscrivez vous à notre newsletter Chada FM

Conditions générale d'utilisation (CGU)

Adresse : 14, Rue abdelkarim el khattabi Casablanca - Maroc

© 2020 par Be Play