• Mounir Oubry

بلاغ جديد يطالب الناصري بإصلاحات



طالبت جمعية ”وداد أكسيون” رئيس فريق الوداد الرياضي سعيد الناصيري، بعهد جديد وإصلاحات فورية ترتكز على مبدئين: الشفافية التامة و ربط المسؤولية بالمحاسبة.

وأصدرت الجمعية الودادية بلاغا أكد من خلاله ضم صوتها لصوت فصيل ”الوينرز” وجماهير الوداد قاطبة من أجل عهد جديد داخل الفريق الأحمر، واضعة مجموعة من المطالب والمقترحات.


وأكدت الجمعية أن الشق القانوني “يعتبر منطلقا لكافة المطالب الأساسية للجمهور الودادي، لما له من أهمية في هيكلة النادي والدفاع عن حقوقه محليًا، قاريًا و دوليًا”، حيث طالبت الناصيري بخروج النادي في شخصه، عبر مؤتمر صحفي، لإيضاح الوضعية القانونية للنادي المتمثلة في القوانين الأساسية للجمعية الرياضية وكذا الشركة الرياضية، ثم الفصح عن الهياكل الإدارية، أعضاؤها ومسؤولياتها، بالإضافة للكشف عن مضامين الاتفاقية التي تربط الجمعية بالشركة الرياضية.


وشددت “وداد أكسيون” على ضرورة إيضاح مستقبل الهيئتين ودور المنخرط داخل هذه المنظومة، ثم فتح باب الانخراط بشكل عاجل مع تخويل المنخرطين الصلاحيات التامة في تحديد مستقبل النادي بهيئتيه، مع ضمان حقوقهم في التصويت واتخاد القرارات، إضافة لتشكيل لجنة قانونية بشكل فوري، لها من الأهلية ما يكفي للدفاع عن حقوق النادي في رهاناته القانونية، ثم تسوية وضعية الفروع الرياضية وإعادة احياء المندثرة منها وضمها تحت لواء الجمعية الرياضية المتعددة الفروع، احتراما لكل الفروع التاريخية لهذا النادي.

وفي جانب التواصل والتسويق، أشارت الجمعية إلى اعطاء الصلاحية الكاملة والمباشرة للجنة التواصل والتسويق الحالية لاتمام العمل الذي رسمته خلال فترة الحجر الصحي.


أما في الشق الرياضي، طالبت الجمعية الودادية بالإسراع بحسن تدبير المدى القصير للفريق الاول (تحديد مصير المدرب، ابرام انتدابات وازنة، الاستعداد القبلي للموسم مع تجنب أخطاء الموسم المنصرم)، والإضافة إلى هيكلة إدارة تقنية تدبر جميع الفئات العمرية للنادي، مطالبة بضرورة الإدماج التدريجي لآليات حديثة، خاصة من صنف علم البيانات(Data Science).

وأضاف البلاغ، “نطالب بإطلاق مشروع أكاديمية الوداد الرياضي مع استغلال كل البنيات التحتية للنادي بالمدينة: ملعب فيليب،مركب بنجلون ومركب ويلنس، ثم العمل على احداث فروع رياضية جديدة (كرة القدم المصغرة كمثال) تماشيا مع الصفة القانونية الحالية كنادي متعدد الرياضات.


وفي الشق الطبي، أكدت أنه يجب توسيع قاعدة الأطر الطبية للنادي لتشمل كل الفئات والفروع، ثم إطلاق مشروع مركز طبي وعلاجي للنادي.


بينما طالبت في الشق الاجتماعي بإحداث مؤسسة اجتماعية باسم نادي الوداد الرياضي، تعمل على ترسيخ قيم النادي ودوره الريادي في المجتمع المدني.


أما بخصوص تاريخ النادي، شددت “وداد أكسيون” على ضرورة احداث لجنة مختصة تعمل على توثيق تاريخ النادي بكافة فروعه ومتحف الوداد الرياضي، ثم إصدار كتاب خاص بتاريخ النادي وإطلاق مشروع منصة الكترونية كمرجع لتاريخ النادي.

واختتمت الجمعية بلاغها بـ: “وعيا منا بمسؤوليتنا كطرف داخل المنظومة الودادية، نعلن عن استعدادنا التام لتسخير كل مواردنا البشرية و مكتسبات جمعيتنا للمساهمة تطوعيا في إنجاز المشاريع المقترحة بخصوص المجالين الاجتماعي و التاريخي للنادي، بشرط توفرنا على الصفة القانونية (الإنخراط بالنادي). و أخيرا، تعرب وداد أكسيون عن استعدادها التام للمساهمة في مشروع صيغة جديدة للمنخرط الودادي، وضعيته و حقوقه، شريطة الاطلاع على القوانين الأساسية الحالية للنادي من أجل رؤية قانونية واضحة”

0 vue

Inscrivez vous à notre newsletter Chada FM

Conditions générale d'utilisation (CGU)

Adresse : 14, Rue abdelkarim el khattabi Casablanca - Maroc

© 2020 par Be Play