• T.Y

المكتب الوطني للسكك الحديدية وبريد المغرب يوقعان شراكة مبتكرة للرقي بالخدمات المقدمة للزبناء


وقع المكتب الوطني للسكك الحديدية وبريد المغرب اتفاقية شراكة شاملة ومبتكرة تعكس رغبة الفاعلين الوطنيين في التحسين المستمر لجودة الخدمات المقدمة لفائدة زبنائهما.


وأوضح بلاغ مشترك للطرفين، اليوم الخميس، أن إبرام هذه الشراكة، التي وقعها المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، محمد ربيع الخليع، والمدير العام لبريد المغرب، أمين بن جلون التويمي، تم في إطار الاستراتيجية الرقمية الجديدة للمكتب والتي تهدف بالدرجة الأولى إلى تقديم خدمات مبتكرة للزبناء والشركاء وكذا إحداث نقلة في منظومة صناعة السفر والحركية بفضل الفرص التي تتيحها التقنيات الرقمية.

وأضاف المصدر أنه بصفته فاعلا في ميدان الخدمات المقدمة للغير يحظى بالثقة فيما يتعلق بالاقتصاد الرقمي الوطني والمتعهد الوحيد لخدمة التصديق الإلكتروني المعتمد من طرف الدولة، للمبادلات اللامادية بالمغرب منذ 2011، سيضع بريد المغرب مختلف الخدمات الرقمية التي يوفرها رهن إشارة المكتب الوطني للسكك الحديدية في إطار مواكبته في تحوله الرقمي، خاصة فيما يتعلق بالتوقيع الإلكتروني وتسهيل مراسلاته وتداولاته الإدارية بصيغة لامادية بكل أمان مع زبنائه وشركائه.


وأشار البلاغ الى أنه بموجب هذه الشراكة الشاملة، التي تمتد خمس سنوات، ترتكز على محاور ستكون موضوع عقود خاصة يتم إبرامها بين الطرفين على أسس هذه الاتفاقية-الإطار.

وتهم هذه المحاور تقديم خدمات البريد الرقمي والبريد ميديا لفائدة المكتب بما في ذلك خدمات التصديق الإلكتروني وخدمات الاستضافة المعلوماتية والتجهيزات التقنية وكذلك الحلول المتعلقة بالتسويق المباشر والرقمي (الرسائل النصية القصيرة والبريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي والعروض الرقمية…) .

3 vues0 commentaire