• K.Z

الإعلامية مي حلمي تطلب الدعم لزوجها الفنان محمد رشاد



أثارت الإعلامية مي حلمي الكثير من القلق حول وضع زوجها نجم أراب أيدول محمد رشاد، بعدما أطلقت هاشتاق "ادعم محمد رشاد" وتأكيدها أن زوجها يمر بأزمة كبرى قد تنتهي بالحجز على منزلها وبيع أثاث بيته بالمزاد العلني.


مي أطلقت منشورا غامضا حول دعمها الدائم لزوجها نجم برنامج أراب أيدول المطرب محمد رشاد، مع تأكيد إنها لن تتركه أبدا، وظن بعض متابعيها أن علاقتهما الزوجية تمر بأزمة، ولكن حلمي كشفت عن الأزمة كاملة عبر مقطع فيديو مؤثر أكدت فيها أنها وزوجها يتعرضان لحرب من منتج بسبب خمسة ملايين جنيه.


وبعدها نشرت مقطعا مصورا قالت فيه أنها استيقظت على مكالمة هاتفية توضح أن منتج سوف يطرق بابها لكي يحجز على ممتلكاتها بالمنزل دون سابق إنذار، وذلك بسبب وجود شرط جزائي في عقد زوجها المطرب محمد رشاد مع المنتج الذي يفيد بدفع مبلغ ٥ مليون جنيه وتم التفاوض على تقليل المبلغ، ولكن لم يصبر عليهما المنتج وأصبح يؤذيهما.

وتابعت مؤكدة أن ذلك الشخص أصبح خلافه مع رشاد شخصي حتى أنه أوصى بأذيتها في عملها لمدة سنتين أيضا وهو لمدة ٤ سنوات، لمجرد أن الله وهبه موهبة الغناء فقط، مضيفاً أن زوجها يرفض مساعدتها أو مساعدة أي شخص، ولكنها تحاول عبر هذا الفيديو الدفاع عن اسمها واسم زوجها.


وأكدت مي أن هذا منزلها وأن منزل رشاد في طنطا، لكن الحكم جاء على هذا المنزل، وأنها اكتشفت أنه خلال العامين الماضيين قد تم الإضرار بها في عملها بسبب نفس الأزمة، كانتقام من رشاد.



Inscrivez vous à notre newsletter Chada FM

Conditions générale d'utilisation (CGU)

Adresse : 14, Rue abdelkarim el khattabi Casablanca - Maroc

© 2020 par Be Play